أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة الدينية / انواع العبادة والغاية منها.. أجر الآخرة هو الأساس

انواع العبادة والغاية منها.. أجر الآخرة هو الأساس

 انواع العبادة والغاية منها

 

يتقرب الناس إلي الله بالعبادات والطاعات لذلك سنعرض لك في هذا المقال انواع العبادة والغاية منها وماهي الشروط لصحة قبول العبادة وماهي أركان العبادات التي تقوم بها، لكى تتدبر فى العبادة والطاقة قبل القيام بها لكى تستطيع استحضار قلبك وعقلك سويا أثناء العبادة.

 

انواع العبادة
انواع العبادة

انواع العبادة

لابد أنك تتسأل ماهي انواع العبادات والغاية منها فإن العبادة لها 4أنواع وهي:

1- العبادات القلبية: والحب والخوف الرجاء والرغبة والرهبة والخشوع والتوكُّل والإنابة.

2- العبادات اللسانية: التي تكون باللسان بنيَّة التقرُّب من الله؛ كالشهادتين والثَّناء والدُّعاء وتلاوة القُرآن والدعوة والنصيحة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

3- العبادات البدنية: كالصلاة، والنحر، والنذر، والحج، والجهاد، وسائر العبادات، فلا يستحقُّها إلا الله الواحد؛ وفي قوله تعالى: ﴿ ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ﴾ [الحج: 62].

4- عبادات مالية: التي يدخل فيها المال، كالزكاة، والصدقات، والنفقات.

 

ربما تفيدك قراءة: انواع العبادات في الاسلام.. ما تنفرد به المرأة

 

اهمية العبادة في الاسلام

إن أهمية العبادة في الاسلام هي أن العبادة حق لله هذا الخالق العظيم له علينا حق واجب هو عبادته والتسليم له والانقياد لأمره، وهو حق استحقه بمقتضى ربوبيته وألوهيته وكماله، ولو لم تأت الرسل من عند الله آمرة بعبادته لاستحق أن يُعبد ويُعظم لذاته لا لشيء زائد.

العبادة تنبيه دائم للإنسان إلى أنه روح قبل أن يكون مادة، وكما أن للجسد مطالب وواجبات فكذلك الروح لها مطالب وغذاء، وغذاؤها هي عبادة الله الذي خلقها، ولهذا إذا خلا الإنسان من روحه وتحول إلى شخص لا يعرف إلا المادة ولا يعترف إلا بالجسد.

الغاية من العبادة في نفسها مطلوبة لذاتها، وما يترتب عليها من إصلاح النفس من أهدافها، ولهذا لو صلى وصام قاصداً به تربية ضميره  وصلاح نفسه دون الالتفات إلى حق الله عليه لم يبال الله به.

العبادة تذكير للإنسان الفاني بالله ربه الذي خلق فسوى والذي قدر فهدى، ولو خلا الإنسان من العبادة والتقرب لله  لنسي ربه وخالقه ورازقه، ويظهر هذا المقصد في قول الله تعالى: (وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي) [طه:14]، وفي الحديث: إنما فرضت الصلاة لإقامة ذكر الله. رواه أبو داود .

تحرير للإنسان من الجبن والخوف والحرص والبخل والذِّل وكل الرذائل :إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَر [ العنكبوت :45].

                

اركان العبادة

يتسأل الكثير عن هل يصح الجمع بين اركان العبادة  لذلك سنعرض لك أركان العبادة والتي تعد ثلاثة أركان ومنها:
الأول الإخلاص: بأن يقصد العبد وجه ربه والدار الآخرة، قال صلى الله عليه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرىء ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله، فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها، أو امرأةٍ ينحكها، فهجرته إلى ما هاجر إليه) وعدم الإخلاص يبطل العبادة .

الثاني الصدق: ونقصد به الصدق في العمل الصالح والعزيمة، بأن يبذل العبد جهده في امتثال أمر الله واجتناب نهيه، والاستعداد للقائه، وترك العجز، وترك التكاسل عن طاعة الله .
الثالث: متابعة الرسول صلى الله عليه وسلم فلا يعبد الله إلا وفق ما شرعه الله، وما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم، أمّا أن يعبد الناس ربهم بغير علم فهذه هي البدعة والخطأ التي حذر منها الرسول صلى الله عليه وسلم وذم فاعلها، وأخبر أن عمله بدعة وضلالة، فقال: ” كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار”.

لا عبادة إلا بهذه الأركان :

فما لم توجد العزيمة الصادقة لا توجد العبادة، إذ تصبح العبادة تمنيات لا يكاد يقوم المرء بالقيام بها حتى تخبوا إرادته وتنحل، وما لم يوجد الإخلاص والعزيمة الصادقة ومتابعة الرسول صلى الله عليه وسلم فإن العبادة لا يقبلها الله تعالى .

 

تعريف العبادة عند الفقهاء
تعريف العبادة عند الفقهاء

شروط صحة العبادة

إن شروط العبادة المقبولة شرطين لا ثالث لهما: أن يكون العمل خالصاً لوجه الله تعالى، وأن يكون موافقاً لشرعه سبحانه.

الشرط الأول: النية الخالصة، فكل عمل لا يراد به وجه الله تعالى فليس لعامله ثواب،  وفي الصحيحين عن سعد بن أبي وقاص عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “إنك لن تنفق نفقة تبتغي بها وجه الله إلا أُثِبت عليها حتى اللقمة تجعلها في فيّ امرأتك”.

الشرط الثاني: أن يكون العمل موافق وتابع لشرع الله قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد”،وهذا الحديث هو ميزان الأعمال في الظاهر، فمن أراد أن يتقرب إلى الله بعمل لم يجعله الله ورسوله قربة إلى الله، فعمله باطل ومردود عليه.

 

ربما تفيدك قراءة:عبادات روحية كل يوم

تعريف العبادة عند الفقهاء

العبادة لغة: هي الخضوع والتذلّل للغير بقصد التعظيم، وهو غير جائزٍ إلّا لله تعالى، كما تُعرف وتستخدم العبادة بمعنى الطاعة، وقال الراغب الأصفهاني إنّ العبودية تطلق على إظهار التذلّل والخضوع، أمّا العبادة فهي أبلغ منها، فالعبادة هي الغاية في التذلّل. العبادة اصطلاحاً: تعرّف العبادة الشرعية بأنّها الانقياد والخضوع لله تعالى، مع التقرّب إليه وما

شُرع من محبته، وعرّف شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- العبادة بأنّها اسمٌ جامعٌ لكلّ ما يحبه الله -تعالى- ويرضاه من الأقوال والأفعال، سواءً كان انواع العبادة الظاهرة والباطنة، ومثال العبادة الظاهرة: الصلاة، والزكاة، والحجّ، والدعاء، والذكر، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، إضافة إلى بِرّ الوالدين، والجهاد، والإحسان إلى الخَلق، وغير ذلك من الأعمال والأقوال، ومثال العبادة الباطنة: حُبّ الله ورسوله، والخوف من عذابه، والرجاء لرحمته، والتوكُّل عليه، وشكره، والصبر على أحكامه، والرضا بقضائه.

لابد أنك الآن تعرفت علي أنواع العبادات وأركانها التي من الممكن انك لم تكن تعرفها وتعرفت أيضا علي شروط قبول العبادات التي يتوجب عليك أن تتم بها العبادة وأنفعنا الله وإياكم بهذا الموضوع والتقرب من الله أكثر وأكثر.

 

المصدر:شامل

 

عن شامل

شاهد أيضاً

 انواع العبادات القلبية

انواع العبادات القلبية .. أهمية مراقبة القلب ونواياه

 انواع العبادات القلبية       انواع العبادات القلبية ، هل تعلم أيها المسلم والمسلمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *