أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة الدينية / عبادات اللسان الفعلية للأطفال

عبادات اللسان الفعلية للأطفال

عبادات اللسان الفعلية

 

عبادات اللسان الفعلية ، هذه العبادة هي التي تبين صدق ما في قلبك، فإذا كان قلب سليم فأفعالك سوف تكون سليمة، اعلموا أيها المسلمون أن العبادة هي الغرض من وجودنا، وبالعبادة تنصلح حال الأمة، وما أعظم نعمة في الوجود وهي أننا مسلمون ولنا رب واحد صمد نعبده، وهو الذي بيده ملكوت السموات والأرض، فلماذا نبتعد عن الطريق

الذي بينه الله لنا في كتابه العزيز وسنة نبينه محمد صلى الله عليه وسلم؟ فالعبادة هي التي تيسر لك الأمور وتزول عنك الهموم، فالعبادة تحيي القلوب وتنير العقول، فهذا العضو ألا وهو اللسان يمكن أن يدخلك الجنة أو النار، فانتبه لذلك جيدًا وتعلم أن تستخدمه فيما يرضي الله تعالى، حتى تنجو من لهيب نار جهنم الشديد، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله لا يلقي لها بالا يرفعه الله بها درجات وان العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقي لها بالا يهوي بها في نار جهنم”.

 

اهمية العبادة في الاسلام
اهمية العبادة في الاسلام

اهمية العبادة في الاسلام

العبادة لها منزلة كبيرة في الدين الإسلامي، بل هي أساس هذا الدين، فإن الغاية من العبادة أن نعبد الله وحده ولا نشرك معه أحد، فلأجل ذلك نحن خلقنا، والذي يترتب على العبادة هي صلاح النفس وتهذيبها.

 

فـ تعريف العبادة: أنها اسم جامع لكل شيء يرضي الله عنه ويحبه، وداخل في هذا جميع الأعمال والأقوال الظاهرة والباطنة، فهي مفهومها واسع يضم كل ما يفعله المسلم من الفرائض والأركان والنوافل، والأخلاق، والعبادات، بل أيضًا تضم افعال الجوارح والحواس.

 

أما اصول العبادة فالأصل الأول: هو الإخلاص لله تعالى، ويكون العمل خالص لوجه الكريم، لا لغرض السمعة والرياء.

 

 أما الأصل الثاني: وهو اتباع السنة النبوية.

ربما تفيدك: أنواع العبادة في الأديان الأخرى.. نعمة الإسلام

 

ما هي العبادات الظاهرة والباطنة

فاعلموا أن العبادة حق الله علينا وهو من الحقوق الواجبة على كل مسلم ومسلمة، فلا نكون مسلمين إذا لم نكن نعبد الله الأحد الصمد، والعبادة تكون لله ولا تكون لغيره، فاحذر أن تكون تعبد إلهًا آخر مع الله وهو هوى النفس، فهذا أخطر شيء يمكن أن يقع فيه الإنسان بدون أن يشعر، فالنفس يمكن أن تأخذ صاحبها إلى طريق مظلم من الشهوات والشبهات والذنوب والمعاصي، فانتبه جيدًا لهذا.

 

ما هي العبادات؟ العبادات ليست قاصرة فقط على الصوم والصلاة والحج والعمرة وهكذا، فالعبادة يمكن أن تكون في طعامك الذي تأكله، فإذا احتسبت أنك تأكل لكي تقوى على العبادة وتقوم بحقوق الله عليك، فبهذا أنت تكون في عبادة، إذا كنت في وظيفة ما وتنوي بها أن تعول أبناءك وزوجتك فهذه عبادة أيضًا، فمن رحمة الله علينا أن حياتنا كلها عبادة، ولكن يجب قبل أي عمل احتساب النية لله تعالى، وبهذا تتحول العادة إلى عبادة.

 

ويجب عليك أن تتعلم شيء مهم جدًا وهو شروط قبول العبادة، فإنك إذا فعلت شيء وتظن أنه عبادة وهو في الأصل يخالف ما أنزل الله به ويخالف أيضًا السنة الشريفة، فيذهب عملك هباء منثورًا، ويصبح بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في نار، وهذا ما قاله  رسولنا الكريم الذي لا ينطق عن الهوى.

مجالات العبادات

ديننا الإسلامي يسر وليس عسر، فلا تصعبوا على أنفسكم واستعينوا بالله وتوكلوا عليه، فالعبادة هي النور، وهي الأمل، وهي السعادة، وهي اللذة، فبدون العبادة نضل ونشقى، فمجالات العبادة متعددة وكثيرة، فمنها القولية، ومنها العبادات الفعلية التي تكون باللسان، ومنها البدنية، ولذلك نجد أن لكل إنسان باب يفتحه الله له ليتقرب إليه سبحانه.

انواع العبادة وامثلة عليها:

  • منها ما يتعلق بالمكان والزمن كالحج.
  • ومنها ما يتعلق بالمكان فقط كالعمرة.
  • ومنها ما يتعلق بالزمان دون المكان كالصيام.
  • ومنها لا يتعلق لا بزمان ولا مكان كالنوافل والصدقة والدعاء والذكر وتلاوة القرآن.

ما هي روح العبادة

القلب هو أساس العبادة، فلكي تشعر بالعبادة ولذتها ورحها، فيجب أن يكون قلبك حاضرًا وخاشعًا، ولذلك سمي الخضوع والذل والافتقار والخشية من العبادات القلبية، فاحسن في عبادتك أيها الإنسان ولا تجعلها عادة يومية، بل اجتهد وادعو حتى تحقق روح العبادة، وتشعر بعدها بلذة لا يمكن أن تعوضها بشيء آخر.

 

نأتي الآن لسؤال مهم جدًا كيفية عبادة الله حق عبادته؟ لكي تعبد الله حق العبادة هو أن تعبده وحده لا شريك له، وتعبده بما أنزل به في القرآن من الشرائع والأحكام، وبما جاء به الرسول صلى الله عليه وسل.

 

 وانتبه لـ انواع العبادة التي يمكن أن تقع فيها:

  • أن يأبى الإنسان أن يعبد الله فهو مستكبر.
  • أن يعبد الله ويعبد معه غيره فهو مشرك.
  • أن يعبد الله وحده بغير ما أنزل الله من الشره وسنة النبي فهو مبدع.
العبادات الواجبة
العبادات الواجبة

العبادات الواجبة

يجب علينا كمسلمين أن نفني حياتنا في فعل الـ عبادات ظاهرة وباطنة قولية وعملية قربة إلى الله تعالى، ومن الجدير بالذكر أننا نحتاج في كل لحظة من أعمارنا أن نفعل الطاعات والأعمال الصالحة التي تنفعنا في الدنيا والآخرة، فالله غني عنا بل نحن الذي نحتاج إلى كل طريق يوصلنا إليه تعالى.

 

 ما هي اقسام العبادة؟ فإن العبادة تنقسم إلى أربعة أقسام كالآتي:

  • الصلاة والصيام والحج والطواف ونحو ذلك، فهذا عبادات بدنية.
  • الاستغفار والتكبير وتلاوة القرآن والدعاء ونحو ذلك، فهو من ضمن العبادات القولية أو الفعلية.
  • الصدقات والنفقات فهذا عبادات مالية.
  • التفكر في الكون، والتفكر في إبداع خلق الله، والتفكر في إعجاز القرآن، فهذه داخلة من ضمن انواع العبادات العقلية.
  • الخضوع والافتقار والتوكل والتبتل والاستعانة والخشية، فهذه داخلة في العبادات القلبية.

 

وهناك سؤال مهم يجب أن ننتبه له ما هي اركان العبادة؟ أن العمل الذي يقوم به الإنسان يجب أن تتوافر فيه الخوف والرجاء والحب.

 

ربما تفيدك:انواع العبادات القلبية .. أهمية مراقبة القلب ونواياه

 

فإن عبادات اللسان الفعلية من العبادات العظيمة، كفاية أنك تستخدم هذا العضو فيها يرضي الله تعالى، وانتبه أن هذا اللسان سوف يشهد علينا يوم القيامة.

 

 

المصدر:شامل

عن شامل

شاهد أيضاً

انواع العبادات الفكرية

 انواع العبادات الفكرية وأثرها في الاستقرار النفسي

انواع العبادات الفكرية     انواع العبادات الفكرية ، هذه العبادة هي عنصر مهم جدًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *